أخبار الموقع
لطرح استفساراتكم وأسئلتكم واقتراحاتكم اتّصلوا بنا على البريد التّالي: htoumiat@nebrasselhaq.com
مداخل الشّيطان

مداخل الشّيطان (5)

الجمعة 25 جمادى الأولى 1432 هـ الموافق لـ: 29 أفريل 2011 15:28

- مداخل الشّيطان (1) غفلة العبيد عن كيد الشّيطان المريد

الكاتب: عبد الحليم توميات

19 جمادى الأولى 1424هـ / 18 جويلية 2003 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء] 

فإنّ من الأمور الّتي يوافقك عليها جميع المؤمنين، ولا يخالفك فيها أحد من المسلمين، أنّ هذه الدّنيا إنّما هي جسر يعبُره العابرون، ويجتازه المارّون .. قد قدموا من دار لينتقلوا إلى دار .. قد قدموا من عالم العدم، لينتقلوا إلى دار الخلود ..{هَلْ أَتَى عَلَى الإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيْئاً مَذْكُوراً} [الانسان:1].. ثمّ هم إمّا إلى نعيم مقيم، أو جحيم أليم، كما قال العليّ الخبير:{فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي السَّعِيرِ} [الشّورى: من الآية7].

والشّاهد أنّنا في هذه الدّنيا في سفر دائم، لا أحد منّا يعلم متى يقال له: حطّ رحالَك، وودّع أهلك ومالَك، وأعرض علينا أعمالَك !.. عندئذ ينتهي السّفر:{فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ} [النّحل: من الآية61].

ولئن كان السّفر الّذي نسافره في هذه الدّنيا قطعةً من العذاب، فكيف بالسّفر لملاقاة العزيز الوهّاب ؟!

فالسّفر شاقّ وطويل، والزّاد ضئيل وقليل، وما يزيد الهمّ همّا، ويُضيف إلى الغمّ غمّا: كثرةُ قطّاع الطّرق والأعداء الّذين نصادفهم.

الجمعة 03 جمادى الثانية 1432 هـ الموافق لـ: 06 ماي 2011 10:38

- مداخل الشّيطان (2) حسن الظّنّ بالنّفس.

الكاتب: عبد الحليم توميات

الجمعة 26 جمادى الأولى 1424 هـ/ 25 جويلية 2003 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

معاشر المسلمين، فقد تطرّقنا في لقائنا الأخير إلى حديث عظيم، وبيان خطر جسيم، ألا وهو: عداوة الشّيطان الرّجيم ..

رأينا أنّ عداوته تفوق كلّ عداوة، وضراوة كيده تفوق كلّ ضراوة، ولا يزال يفتك بالإنسان، حتّى يخضع لطاعته من دون الرّحمن، والله تعالى يقول:{أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (60) وَأَنِ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ (61) وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنْكُمْ جِبِلّاً كَثِيراً أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُونَ (62) هَذِهِ جَهَنَّمُ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (63) اصْلَوْهَا الْيَوْمَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ (64)} [يس].

الجمعة 10 جمادى الثانية 1432 هـ الموافق لـ: 13 ماي 2011 04:54

- مداخل الشّيطان (3) التّـخـويـف (من الفقر، ومن الأذى)

الكاتب: عبد الحليم توميات

3 جمادى الآخرة 1424هـ/ 1 أوت 2003 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

فهذا لقاء متجدّد معكم معاشر المؤمنين، لنتحدّث عن مكايد العدوّ المبين، وحبائل الشّيطان الرّجيم .. فكم له في كلّ ساعة من صريع وجريح، وكم له في كلّ يوم من قتيل وذبيح ..

فيا من كُتِبْتَ في مُعَسْكر الرّسول صلّى الله عليه وسلّم، أترضَى لنفسك في كلّ يوم بهزيمة ؟! ثمّ تسارع في طلب الغنيمة ؟!

(( أَلَا إِنَّ سِلْعَةَ اللَّهِ غَالِيَةٌ ! أَلَا إِنَّ سِلْعَةَ اللَّهِ الْجَنَّةُ )).

أيّها الأحبّة في الله، إنّ من أعظم وأخطر مداخل عدوّ الله إبليس على العباد، ومن أفتك أسلحته المثيرة للفساد: التّخـويـف.

الجمعة 17 جمادى الثانية 1432 هـ الموافق لـ: 20 ماي 2011 10:39

- مداخل الشّيطان (4) الفُرقة والاختلاف

الكاتب: عبد الحليم توميات

10 جمادى الآخرة 1424هـ/ 8 أوت 2003 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

فيتجدّد لقاؤنا معكم معاشر المؤمنين، لنواصل الحديث عن عدوّ الله المبين، نضع أيدينا على أهمّ مصايده وحبائله، ونذكّر أنفسنا بأعظم مزالقه ومداخله، وكيف لا، وقد حذّرنا الله منه في كتابه في أكثر من خمسين موضعا ؟ فقال تبارك وتعالى:{إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوّاً إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ} [فاطر:6]، وقال:{كُتِبَ عَلَيْهِ أَنَّهُ مَنْ تَوَلَّاهُ فَأَنَّهُ يُضِلُّهُ وَيَهْدِيهِ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ} [الحج:4] يضلّه في الدّنيا، ويهديه إلى عذاب السّعير في الآخرة.

عدوّ من عالَم الغيب لا يصدّه عنك ولا يردّه عنك إلاّ الاعتصام بعالم الغيب.

الجمعة 24 جمادى الثانية 1432 هـ الموافق لـ: 27 ماي 2011 03:36

- مداخل الشّيطان (5) أسباب الفرقة والاختلاف

الكاتب: عبد الحليم توميات

02 رجب 1424 هـ/ 29 أوت 2003 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

معاشر المؤمنين والمؤمنات .. فإنّ من أعظم ما يحمله الواعظون على ظهورهم، وتكاد لأجله تتفطّر القلوب في صدورهم، واجب النّصح لكلّ مسلم، وتبيين الحقّ لكلّ مؤمن.

وكيف لا تثقل به كواهلهم، وتكلّ له سواعدهم، بعدما سمعوا قول الله تبارك وتعالى:{وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلا تَكْتُمُونَه} [آل عمران: من الآية187] ؟

كيف لا يحملون همّ هذا الواجب العظيم، والفرض الجسيم، بعد ما سمعوا قول جرير بن عبد الله البجليّ رضي الله عنه يقول:" بَايَعْتُ النَّبِيّ صلّى الله عليه وسلّم عَلَى النُّصْحِ لِكُلِّ مُسْلِمْ " ؟..

لذلك أيّها المؤمنون، تروننا قد أطلنا الحديث عن مداخل الشّيطان الرّجيم، وذلك ليتغلغل الحذر منه في صدوركم، وينغرس في قلوبكم.

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.