أخبار الموقع
***تقبل الله منا ومنكم، وكل عام أنتم بخير أعاده الله على الأمّة الإسلاميّة بالإيمان والأمن واليمن والبركات***
لطرح استفساراتكم وأسئلتكم واقتراحاتكم اتّصلوا بنا على البريد التّالي: htoumiat@nebrasselhaq.com

الأحد 10 ربيع الأول 1440 هـ الموافق لـ: 18 نوفمبر 2018 13:36

- لماذا نسجوا خرافاتٍ حول يومِ مولدِ النّبِيِّ صلّى الله عليه وسلّم ؟

الكاتب:  عبد الحليم توميات
أرسل إلى صديق

الحمد لله، والصّلاة والسّلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمّا بعد:

فقد روى الإمام أحمد والدّارمي عن أبِي أُمامَةَ رضي الله عنه قالَ: قُلْتُ: يَا نَبِيَّ اللهِ، مَا كَانَ أَوَّلُ بَدْءِ أَمْرِكَ ؟ قالَ:

(( دَعْوَةُ أَبِي إِبْرَاهِيمَ، وَبُشْرَى عِيسَى، وَرَأَتْ أُمِّي أَنَّهُ يَخْرُجُ مِنْهَا نُورٌ أَضَاءَتْ مِنْهَا قُصُورُ الشَّامِ )).

["سلسلة الأحاديث الصّحيحة" (1546)، و"صحيح السّيرة النّبويّة" (52)، و"المسند" (22262) بتحقيق الأرناؤوط].

هذا ما صحّ من الأحداث يوم ولادة الحبيب صلّى الله عليه وسلّم.

ولقد أعمى الحبُّ بعضَ المغفّلين، فصاروا يسقون حدثَ ولادتِه بأمطارٍ من الأكاذيبِ، فنشأت حولَه كثيرٌ من الأساطير.

من جملة هذه الأكاذيب: دنوّ النّجوم من الأرض ! وأنّه كان هناك لَوْحٌ من ذهب كُتِبَت عليه الأشعار يومَ ولادتِه عند رأس أمّه ! وأنّ إيوانَ كِسْرى قد ارتجّ ووقعت منه بعضُ الشُّرف ! وأنّ نارَ المجوس الّتي كانوا يعبدونها انطفأت لأوّل مرّة ! وأنّ الأصنام بمكّة قد انتكست ! وغير ذلك من الأكاذيب.

نعم، كلُّ ما ذُكِر حدثَ، ولكن بعد ذلك .. بل حدث ما هو أعظمُ منه:

- فأنزِل أعظمُ كتاب عرفته البشريّة:{ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ } [المائدة من: 48]. فلا تلتفتوا إلى لوحٍ وهميّ كُتِبت عليه أشعار.

- وزال ملكُ كسْرَى (( إِذَا هَلَكَ كِسْرَى فَلاَ كِسْرَى بَعْدَهُ )) [متّفق عليه عن أبي هريرة رضي الله عنه]. فلماذا انبهرتم بمجرّد ارتجاجه ووقوع شُرفٍ منه ؟!

- وأطْفِئت نار المجوس ببلاد العرب إلى الأبد، ورُفِعت راية عبادة الفرد الصّمد. ثمّ غرّتكم روايةُ انطفائِها لليلةٍ واحدة !

- وزالت الأصنام عن مكّة و(( إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُصَلُّونَ فِي جَزِيرَةِ الْعَرَبِ )) [رواه مسلم]. وأدهشتكم روايةُ انتكاسِها !

كلّ ذلك قد حدث، ولكن ليس يومَ مولدِه صلّى الله عليه وسلّم ..

إنّما حدث ذلك خلالَ وبعدَ حياةٍ حافلةٍ بـ: ( الدّعوة إلى الله )، و( التّضحية في سبيل الله )، و( الصّبر على الأذى لوجه الله )، و( تحكيم كتاب الله عزّ وجلّ )، و( بذل الأسباب الّتي سخّرها الله )، و( جمع كلمة المسلمين تحت راية لا إله إلاّ الله ) ..

هذه هي معجزات المصطفى صلّى الله عليه وسلّم، ودلائل نبوّته.

لكنْ .. لمّا ضيّعت الأمّة هذه المعجزات، أسرعت تبحث عن المعجزات في مستنقعات الخرافات والأساطير ..

غفلوا عن هذه الحقائق، وقعدوا عن العمل بها، والعيش من أجل إعلائها، والتفتوا إلى روايات ما أنزل الله بها من سلطان ليستروا بها عورتهم ! ويسدّوا بها خللهم ! ويملؤوا بها فراغهم !

ومن هنا تدرك السّرّ في أنّ مُعْظَمَ الّذين يردّدون هذه الخرافات ويسمّونها ( معجزات ) وهم يحتفلون بمولد النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، تراهم لا يُدركون المكانة الحقيقية للنبيّ صلّى الله عليه وسلّم، والمغزى من رسالته.

{ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا } [الأحزاب: 21].

فقوموا من ( حضْراتِكم )، واتركوا ( أناشيدكم )، وأيقِظوا أمّتكم، واهتمّوا بما مات عليه نبيّكم صلّى الله عليه وسلّم فموتوا عليه، بدلا من أن تهتمّوا فقط بيوم مولده. 

أخر تعديل في الأحد 10 ربيع الأول 1440 هـ الموافق لـ: 18 نوفمبر 2018 17:54

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.